کارون

www.karon01.persianblog.ir

 
تاریخ خوزستان
نویسنده : بی نام - ساعت ۱٠:۳٤ ‎ق.ظ روز ۱۳۸٩/٩/٢
 

عود جذور شعب الأحواز إلى العدید من القبائل العربیة نذکر منها على سبیل المثال لا الحصر: "بنی کعب"، و"بنی طرف"، وقبائل "آل سید نعمة"، و"بنی تمیم"، و"آل کثیر" وغیرها من القبائل، کما أن هناک أقلیات دینیة عربیة مثل الصابئة والمسیحیین والیهود.

ومعظم العرب الأحواز یعتنقون المذهب الشیعی ویتحدثون باللهجة العربیة بین النهریة، فیما یعتنق عرب الجزر والموانی الشمالیة للخلیج المذهب السنی ویتحدثون باللهجة الخلیجیة وتفرض اللغة الفارسیة کلغة رسمیة للتعلم فی الإقلیم. ویلاحظ أن العدید من عرب "الأحواز" یقیمون خارج الإقلیم، إما فی دول الخلیج أو فی الدول الأوربیة، وذلک لأسباب سیاسیة أو اقتصادیة.

ویتمیز عرب


 

تعود جذور شعب الأحواز إلى العدید من القبائل العربیة نذکر منها على سبیل المثال لا الحصر: "بنی کعب"، و"بنی طرف"، وقبائل "آل سید نعمة"، و"بنی تمیم"، و"آل کثیر" وغیرها من القبائل، کما أن هناک أقلیات دینیة عربیة مثل الصابئة والمسیحیین والیهود.

ومعظم العرب الأحواز یعتنقون المذهب الشیعی ویتحدثون باللهجة العربیة بین النهریة، فیما یعتنق عرب الجزر والموانی الشمالیة للخلیج المذهب السنی ویتحدثون باللهجة الخلیجیة وتفرض اللغة الفارسیة کلغة رسمیة للتعلم فی الإقلیم. ویلاحظ أن العدید من عرب "الأحواز" یقیمون خارج الإقلیم، إما فی دول الخلیج أو فی الدول الأوربیة، وذلک لأسباب سیاسیة أو اقتصادیة.

ویتمیز عرب الأحواز بتاریخهم الأدبی ومخزون فقهی خاص بهم حیث صدرت لهم العدید من الأعمال الممیزة بعد الإسلام فی هذا المجال. وکانت النهضة الأدبیة الثقافیة الأحوازیة قد بلغت ذروتها إبان حکم المشعشعین والکعبیین أواخر القرن السابع عشر، وخلال القرنین الثامن عشر والتاسع عشر. [1]

ومنذ اجتیاح هذا الإقلیم من قبل الشاه رضا خان فی أبریل 1925 وهو یشهد فترات صراع وعدم استقرار بین العرب القاطنین والحکومة المرکزیة فی طهران.

تاریخ الأحواز

العیلامیون والغزو الأجنبی

کان الشعب العیلامی أَول من استوطن عربستان، وهو من الشعوب السامیة. وقد خضع هذا الشعب فی بادئ الأمر لسلطان المملکة الأکّادیة فی العراق. واستطاع العیلامیون عام 2320ق.م اکتساح المملکة الأکّادیة واحتلال عاصمتها أور، وأنشأوا على أنقاضها المملکة العیلامیة التی بسطت سلطانها على الأقوام السامیة التی کانت تستوطن إقلیم عربستان. وفی عهد الملک حمورابی خضعت عربستان للبابلیین (2094ق.م) ثم الآشوریین، وبعدهم اقتسمها الکلدانیون والمیدیون. ثم غزاها الأَخمینیون عام 539ق.م وترکوا للسکان حریة اتباع قوانینهم الخاصة. ثم خضعت المنطقة للإسکندر المقدونی. وبعد موته خضعت للسلوقیین منذ عام 311ق.م ثم للبارثیین ثم الأُسرة الساسانیة التی لم تبسط سیطرتها على الإقلیم إلا فی عام 241م. وقد قامت ثورات متعددة فی الإقلیم ضد الساسانیین مما اضطر هؤلاء إلى توجیه حملات عسکریة کان آخرها عام 310م حین اقتنعت المملکة الساسانیة بعدها بصعوبة إخضاع السامیین (العرب)، فسمحت لهم بإنشاء إمارات تتمتع باستقلال ذاتی مقابل دفع ضریبة سنویة للملک الساسانی. [2]

العصور الإسلامیة الأولى

بعد معرکة القادسیة، أُلحق إقلیم عربستان بولایة البصرة. وبقیام الدولة الإسلامیة لم تعد هناک حدود فاصلة بین إقلیم عربستان والأقالیم الأخرى، وظل هذا الإقلیم منذ عام 637 إلى 1258م تحت حکم الخلافة الإسلامیة.

الدولة المشعشعیة العربیة (1436-1724م)

قامت هذه الدولة فی إقلیم عربستان عام 1436م عندما تولى الحکم محمد بن فلاح بن هبة الله، واتخذ الحویزة عاصمة له. وقد حافظت هذه الدولة العربیة على استقلالها رغم ما تعرضت له من محاولات الغزو على ید العثمانیین. وتعتبر فترة حکم مبارک بن مطلب بدءًا من عام 1588م العصر الذهبی للدولة المشعشعیة حیث استطاع فرض سیطرته على کافة إقلیم عربستان وطرد الجیش الإیرانی من مدن عربستان کلها.

وقد حاول الصفویون احتلال بغداد فطلبوا المساعدة العسکریة من منصور الحاکم المشعشعی آنذاک، الذی رفض تقدیم أیة مساعدات، فهزم الصفویون واضطروا لقبول الصلح مع مراد الرابع العثمانی عام 1639م، حیث اعترفت الدولتان الصفویة والعثمانیة باستقلال الدولة المشعشعیة عام 1724م عندما استطاعت الدولة الکعبیة مد نفوذها على نواحی عربستان کلها.

الدولة الکعْبیة (1724-1925م)

تنتسب هذه الدولة إلى عشیرة کعب العربیة التی تعتبر منطقة نجد موطنها الأصلی. وقد استقرت فی القسم الجنوبی من إقلیم عربستان. وانتهز أحد حکامها، وهو فرج الله بن عبدالله ابن ناصر، ضعْف الدولة المشعشعیة فهاجمها عام 1724م، وأَجبر أَمیرها على الفرار إلى بغداد وضم شمالی عربستان إلى سیطرة الدولة الکعبیة. وبلغت هذه الدولة أَوج ازدهارها فی عهد سلمان بن طهماز عام 1737م، الذی تمیز عهده بتوسع سلطان الدولة وامتدادها لتشمل أنحاء إقلیم عربستان جمیعها.

خاضت الدولة الکعبیة حروبًا مع الإیرانیین والعثمانیین والإنجلیز (1757 - 1768م)، واستطاعت الصمود واستمرت فی رفض دفع الضرائب لشاه إیران. واحتلت البصرة فی عام 1836م إلا أنها اضطرت للانسحاب أمام تعقب القوات العثمانیة لها. فقد فرضت هذه القوات الحصار على المحمرة، ولم یرفع إلا بعد أن قدمت الدولة الکعبیة فدیة مالیة إلى قائد الحملة العثمانی. ولکن الدولة العثمانیة هاجمت المحمرة فجأة عام 1867م واحتلتها، وما لبثت أن بسطت سیطرتها على کافة نواحی إقلیم عربستان وفرضت حاکمًا علیها. وقد استطاع جابر بن مرادو زعیم قبیلة کعب السیطرة على الأمور فی الإقلیم من جدید وطلب مساعدة الدولة القاجاریة (الإیرانیة) للوقوف معه. وعقدت معاهدة أَرضروم عام 1837م بین الدول الأربع، إنجلترا وإیران والعثمانیین والدولة الکعبیة، وأعطت المعاهدة إیران مدینة المحمرة ومیناءها وجزیرة خضر والمرسى والأراضی الواقعة على الضفة الشرقیة من شط العرب.

ولکن القوات الإنجلیزیة هاجمت عربستان واحتلت المحمرة والأَحواز، واتفقت مع الدولة الکعبیة على ضمان استقلالها. وانسحبت فی 1857م، وبعد ذلک اتفقت الدولة القاجاریة مع الدولة الکعبیة على أمور أهمها عدم التدخل فی شؤونها، وأن یکون لها کیانها المستقل؛ وأن تکون الجمارک تحت إدارة الدولة القاجاریة.

توفی جابر بن مرادو عام 1881م، وخلفه ابنه مزعل الذی ساءت علاقته مع الإنجلیز، فخلفه أخوه خزعل الذی کان معروفًا بصداقته لهم. واستطاع طرد القاجاریین من مدینتی دزفول وتستر، وعیّن علیهما حاکمین عربیین، وأصبحت المحمرة فی ذاک الوقت أقوى من طهران. وقد طمأنت بریطانیا الدولة الکعبیة على ضمان استقلالها بعد أن قسمت الدولة الإیرانیة بین روسیا وبریطانیا، بموجب معاهدة 1907م.

واشترکت الدولة الکعبیة فی الحرب العالمیة الأولى (1914 - 1918م) إلى جانب الحلفاء، وأصبح دورها فاعلاً فی المنطقة، مما شجع أمیرها على ترشیح نفسه لتولی عرش العراق. لکن الإنجلیز کانوا میالین إلى فیصل بن الحسین. وبعد عام 1920م، باتت بریطانیا تخشى من قوة الدولة الکعبیة، فاتفقت مع إیران على إقصاء أَمیر عربستان وضم الإقلیم إلى إیران، ووضع الأمیر خزعل تحت الإقامة الجبریة فی طهران .وأصدر رضا خان، حاکم إیران، بیانًا أعلن فیه تنازل أمیر عربستان، خزعل المحیسن، عن الحکم لابنه جاسب المحیسن، وإشراف إیران على الحکم الداخلی فی عربستان، وقطع عربستان لعلاقتها الخارجیة مع الدول الأخرى. ولکن الکعبیین أجبروا القوات الإیرانیة التی احتلت المحمرة فی یولیو 1925م على الانسحاب بعد یومین، إلا أن القوات البریطانیة ساعدت الإیرانیین على بسط سیطرتهم على إقلیم عربستان، الذی فقد کیانه العربی کإقلیم مستقل، لیصبح ولایة إیرانیة تعرف باسم خوزستان.

عربستان بعد عام 1925

رفض سکان إقلیم عربستان العرب الاحتلال الإیرانی لبلادهم وقاموا بعدة ثورات من أهمها انتفاضة الحویزة (1928م)، وانتفاضة حیدر بن طلال (1930م)، وانتفاضة جاسب بن الشیخ خزعل (1943م)، وانتفاضة بنو طرف (1945م)، وانتفاضة الشیخ عبد الله بن الشیخ خزعل (1946م) فی منطقة الغیلیة، وانتفاضة الشیخ یونس العاصی (1949م).

وفی عام 1946م، أسس الشباب العربی حزب السعادة، لبث روح الوعی العربی بین شباب عربستان ومقاومة الاحتلال، وامتدت تنظیماته إلى معظم مدن عربستان، إلا أن السلطات الإیرانیة قضت على الحزب الذی أصبح أمینه العام حسین فاطمی وزیرًا للخارجیة فی عهد الدکتور مصدّق.